عربي ودولي

طيران روسي وسوري يُشن هجوما على منطقة خفض التصعيد بريف إدلب

شنت قوات النظام السوري، مساء أمس الأربعاء، هجوما عنيفاً على منطقة خفض التصعيد بريف إدلب، شمال غرب سوريا، ما أسفر عن مقتل مدنيين، أحدهما طفل.

كما كثف الطيران الروسيا وطيران النظام السوري، قصفها لمناطق عدة في جبل الزاوية، وقرى ريف إدلب الجنوبي، تركز في قرى البارة وكنصفرة وكفرعويد والموزرة، وعين لاروز والفطيرة، وحميمات، وجبل الأربعين، فضلا عن منطقة أريحا.

جدير بالذكر أن هذه الهجمات تأتي، على الرغم من اتفاق وقف إطلاق النار بين أنقرة وموسكو والمبرم في مارس الماضي.

وأسفر القصف المدفعي من قوات الأسد في منطقة أريحا، بمقتل مدنيين اثنين بينهما طفل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى